20 / 08 / 2019 م      ۲۹ / ٥ / ۱۳۹۸ هـ . ش
الثلاثاء
ذي الحجة / 1440 هـ
١٨

کل الأخبار

آية الله الجوادي الآملي: نحتاج الى طلاب يقومون بترجمان التعاليم الإسلامية لا بترجمتها

2019-04-27

شفقنا العراق-قال آية الله الجوادي الآملي ان التطورات العلمية وقدرات القوات المسلحة الايرانية من الجيش والحرس الثوري قد اسخطت الولايات المتحدة وجعلتها تموت بغيظها، مصرحا: نحتاج الى طلاب و نخبة يقومون بترجمان التعاليم الاسلامية لا بترجمتها .

وأشار المرجع الديني آية الله الجوادي الآملي الى نعم الله و الامكانيات التي سخرها الله للانسان و قال ان الكل مسؤول عن نعم الله التي لاتحصى وان النظام الاسلامي هو من هذه النعم والذي لم يحصل عليه احد الا بشق الانفس.

واشار آية الله الجوادي الآملي الى ما ذكر في الصلوات الشعبانية من مضامين واردف قائلا: ان مفردة مهيع المذكورة في الصلوات الشعبانية التي وردت عن طريق اهل البيت عليهم السلام، تدل على السعة فالطريق المهيع يعني الطريق الواسع المتاح للعباد للوصول الى الله عزوجل. فلايمكن لاحد ان يقول اني لااتمكن من السير في الصراط المستقيم فالمسؤولية عن نعم الله هي بقدر تمكن العباد من السير في طاعة الله.

وحول واجب طلاب الحوزات العلمية بشأن الدعاية الاسلامية، صرح سماحته بانا نحتاج الى طلاب و نخبة يقومون بترجمان التعاليم الاسلامية لا بترجمتها فحسب فالحاجة للنيل من ذلك ماسة لانها هي الطريق الامثل لانتشار التعاليم الاسلامية وترويجها والتي لطالما يشدّد القرآن الكريم عليها. فينبغي ان يستمر النخبة في الحوزات العلمية بنشاطاتهم البحثية والدعائية كما يجب ان يصبح النخبة محل اهتمام للمسؤولين في الحوزات العلمية.

وفي مايتعلق بالاجرائات الاميركية المناوئة للجمهورية الاسلامية اكّد المرجع الديني آية الله جوادي الآملي بان التطورات العلمية وقدرات القوات المسلحة الايرانية من الجيش والحرس الثوري قد اسخطت الولايات المتحدة وجعلتها تموت بغيظها لان ايران قبل الثورة كانت قد اصبحت مستودع للسلاح الاميركي في المنطقة بحيث لم يسمحوا للمهندسين الايرانيين آنذاك ان يقوموا باصلاح اسلحة الجيش والطائرات الحربية.

هذا وكان لقاء جمع اعضاء المجلس السياسي للحوزات العلمية بالمرجع الديني آية الله الجوادي الآملي في قم المقدسة قام من خلاله بالقاء كلمة تناولت القدرات العلمية للحوزات العلمية ومجابهة الاجرائات المناوئة للجمهورية الاسلامية.

المصدر: شفقنا