18 / 09 / 2019 م      ۲۷ / ٦ / ۱۳۹۸ هـ . ش
الأربعاء
محرم / 1441 هـ
١٨

کل الأخبار

آية الله مصباح يزدي: البيان الصادر حول الخطوة الثانية مسيرة رسمها قائد الثورة لمستقبل واعد

2019-08-29

قال رئيس مؤسسة الامام الخميني للابحاث و التعليم: ان قائد الثورة الاسلامية قام بتقديم قضايا هامة جدا خلال البيان الصادر حول الخطوة الثانية كمسيرة رسمها سماحته لمستقبل واعد.

وافاد رئيس مؤسسة الامام الخميني للابحاث و التعليم، آية الله محمد تقي مصباح يزدي اشار الى البيان الصادر حول الخطوة الثانية للثورة الاسلامية، واردف قائلا: ان قائد الثورة قام بتقديم قضايا هامة جدا خلال هذا البيان ما يتوجب علينا ان ننشط في تطبيقه كمسيرة رسمها سماحته لمستقبل واعد.

واضاف آية الله محمد تقي مصباح يزدي بانه ينبغي لكل من ينتمي الى الثورة الاسلامية والشعوب المسلمة ومن ينتهج على مصالح المجمتع الانساني ان يستفيد من التعاليم التي اصدرها قائد الثورة في الخطوة الثانية فان توجيهاته لا تختص بفئة دون اخرى وان كان للحوزات العلمية وعلماء الدين النصيب الاوفر.

وشدّد رئيس مؤسسة الامام الخميني للابحاث والتعليم على ان علماء الدين يتميزون من باقي اصناف المجتمع الايراني بطبيعة الثورة الايرانية التي قامت على اساس اهداف اسلامية فان الهدف الرئيس من حدوثها في الثمانينيات من القرن الماضي، هو تحقيق المثل الاسلامية فان ذلك من مهام علماء الدين باعتبار انهم ينتمون الى اسلامية الثورة اكثر من باقي الاصناف.

وصرح سماحته بان قائد الثورة الاسلامية حين ما اصدر بيانه حول الخطوة الثانية شدّد على ان البيان بمثابة جرس انذار للحفاظ على انجازات الثورة الاسلامية من جهة والتذكير بالتقدم والتطور في البلاد من جهة  اخرى.

هذا وكان قد اكدت جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية بانه يتوجب على طلبة الحوزات العلمية ان تقوم بدراسة عميقة للبيان الصادر حول الخطوة الثانية وتنتهج له قرائة اجتهادية تدرس من خلالها الاسس والقواعد التي اصدر وفقها البيان فان اهميته تعادل ما جاء فيه من قضايا واستراتيجيات كما ان تطبيق جزء من هذا البيان العظيم في مجتمعنا الاسلامي يطلب جهود الاساتذة وعلماء الدين والباحثين في الحوزات العلمية.

المصدر: وكالة رسا للانباء