19 / 10 / 2019 م      ۲۷ / ۷ / ۱۳۹۸ هـ . ش
السبت
صفر / 1441 هـ
٢٠

کل الأخبار

آية الله مكارم الشيرازي: ینبغی الالتفات لرغبة التلامذة عند ممارسة البرامج الدينية والثقافية في المدارس

2019-09-28

قال المرجع الديني آية الله مكارم الشيرازي: ينبغي الالتفات لرغبة التلامذة عند ممارسة البرامج الدينية والثقافية من حيث انهم يشكلون المستقبل الواعد في البلاد.

وافاد ان المرجع الديني آية الله ناصر مكارم الشيرازي، في لقاء جمعه بوزير التعليم والتربية الايراني والوفد المرافق له اعتبر قطاع التعليم والتربية اكثر المراكز تأثيرا واهمية في المجتمع فمن هذا المنطلق، ينبغي الالتفات لرغبة التلامذة في ممارسة البرامج الدينية والثقافية في المدارس من حيث انهم يشكلون المستقبل الواعد في البلاد.

ولفت آية الله مكارم الشيرازي الى ان التلامذة امانة بيد المسؤولين وحجر الاساس للمستبقل فيتوجب على المسؤولين ان يعملوا على تطبيق برامج مفيدة كما وكيفا كالتعاليم القرآنية والدينية مما تضمن سعادة الانسان في الدنيا والآخرة وتساهم ايجابيا في تحويل التلامذة الى عناصر فعالة في المجتمع.

وحذر المرجع الديني آية الله ناصر مكارم الشيرازي من اختراق المتسللين لوزارة التعليم والتربية وللمدارس منوها الى انهم يقوضون البرامج المعدة اجرائها حيث ما وجدوا فان واقعنا الحاضر مستهدف من قبل المتسللين فمن هذا المضمار يجب ان نكون واعين تجاه اختراقاتهم تفاديا للاضرار الآتية منهم.

وكانت قد بدأت فعاليات العام الدراسي الجديد في عموم ايران صباح الاثنين الماضي عبر قرع الرئيس حسن روحاني لجرس المحبة في إحدى مدارس طهران ايذانا ببدء الموسم الدارسي ٢٠١٩ -٢٠٢٠.

وسجّل في العام الدراسي الجديد ١٤.٦ مليون طالب وطالبة مع احتساب رياض الاطفال فیما بلغت نسبة الطلبة المستجدين في الصف الاول ١.٧ بالمئة.

والى ذلك كان قد صرح آية الله نوري الهمداني بان الهمم العالية شرط رئيس لطلب العلم فان النيل على الدرجات الرفيعة والمكانة العالية رهن الهمة فمن يتوانى في طلب العلم يعجز عن بلوغ اهدافه واصفا تزكية النفس والتهجد من الملزومات الاساسية في طلب العلم فان كبار العلماء والفقهاء سبق ان رددوا بان العلم من دون التزكية يبقى وزرا على طالبه.

المصدر: وكالة رسا للانباء