کل الأخبار

أصل العزاء الحسیني هو الشعور النفسي بعاشوراء

2020-08-15

أشار نائب رئیس منظمة الاعلام الإسلامي في شؤون الثقافة والدعاية بإیران، "الشيخ مصطفى جلالي" إلی إقامة مجالس العزاء الحسینیة وسط إجراءات الوقایة الصحیة هذا العام قائلاً: إن أصل العزاء للإمام الحسین (ع) هو الشعور النفسي والمعنوي بواقعة عاشوراء.

أصل العزاء الحسیني هو الشعور النفسي بعاشوراء

قال ذلك، نائب رئیس منظمة الاعلام الإسلامي في شؤون الثقافة والدعاية بإیران، "الشيخ مصطفى جلالي"، في حدیث خاص لـه مع وكالة "إکنا" للأنباء القرآنية، مبيناً أن الأصل في إحیاء ذکری إستشهاد الإمام الحسین (ع) هو التواصل النفسی والمعنوي مع واقعة الطف.

وأضاف أن حب سید الشهداء (ع) وإحیاء ذکری إستشهاده هو جزء تأریخي من حیاة الشعب هنا وإنهم یستعینون بهذا المجال السنوي للشحن الروحاني والمعنوي.

 وأردف الشیخ مصطفى جلالي قائلاً: إن المجالس الحسینیة تعالج الکثیر من الأمور الثقافیة والسیاسیة والإقتصادیة والإجتماعیة وإن الناس يؤمنون بقدرتها علی ذلك.

وأشار الی تفشي الجائحة وتزامنها مع شهر محرم الحرام هذا العام قائلاً: إن المجالس الحسینیة لن یتم تعطیلها وإنها ستقام أفضل من السنوات الماضیة لكنها بأشكال مختلفة.

وقال نائب رئیس منظمة الدعوة الإسلامیة في شئون الثقافة والدعاية إنه من الضروری أن يتم تفعيل جمیع المواکب والمجالس الحسينية هذا العام تحدیداً لأن ذلك یؤدي الی توزیع الجمهور علی مجالس عدیدة ویمنع التجمع المکثف في مجلس واحد.
وتطرق الی مشروع إحیاء ذکری عاشوراء هذا العام بالطریقة التي تناسب الظروف الصحیة قائلاً: إن مشروعنا معدّ لأفضل وأسوأ الظروف وإنه سیتأقلم مع أي ظرف طارئ.
أصل العزاء الحسیني هو الشعور النفسي بعاشوراء

الشيخ مصطفى جلالي

وأکد الشيخ مصطفى جلالي أننا فی حال سوء الظروف سنقوم بتفعیل ودعم المواکب الأسریة التي تقام في البیوت وفي حال تحسن الظروف الصحیة سنقوم بإقامة المجالس الأخری.
وأشار أشار نائب رئیس منظمة الاعلام الإسلامي في شؤون الثقافة والدعاية بإیران، الى أن المشروع الذي قامت المنظمة بإعداده هذا العام یساعد علی عمل جمیع المواکب الحسینیة فی مختلف الظروف.
وأشار الی جود مواکب ومجالس عزاء إلکترونیة سوف تقام في الفضاء الإفتراضی وعبر الشبکات الإجتماعیة، مشدداً على أن جميع الهيئات والمؤمنين ومجتمعنا الحسيني والمنفتح يتفهمون بالتأكيد هذه الظروف وقال إنه  یجب الحفاظ على مبدأ إقامة مجالس العزاء الحسيني مع مراعاة البروتوكولات الصحية.

المصدر: وكالة أنباء