کل الأخبار

الفقید "خسروشاهي" کان مبدعاً في مجال التقریب بین المذاهب

2020-03-03

 إن رجل الدين والسياسي الایراني الفقید "سید هادی خسروشاهی" کان إنساناً مبدعاً علی المستوی الدولی حیث کان ینشط في مجال التقریب بین المذاهب الإسلامیة.

وصف المستشار السابق للأمین العام للمجمع العالمی للتقریب بین المذاهب الإسلامیة الشیخ "علي أصغر أوحدی" فی حدیث خاص لـ "إکنا" الفقید "خسروشاهی بالشخصیة المبدعة فی مجال التقریب بین المذاهب الإسلامیة.

وقال إن العالم الديني الايراني سید هادی خسروشاهي کان یعمل في المجال الدولی وکان یتردد علی مختلف الدول وکان ینظم ندوات وإجتماعات للمسیحیین والمسلمین.

وأردف ان الفقید خسروشاهي الذی توفی قبل أیام کان یعمل ممثلاً لمجمع التقریب بین المذاهب الإسلامیة لدی روما وکان ینشط فی مجال الحوار مع أتباع ومفکری سائر الدیانات.

وأردف قائلاً: ان الفقید لدیه کتب وتألیفات عدیدة فی المجال الدینی وبالأخص فی مجال التقریب وأیضاً له تألیفات حول فلسطین والقضیة الفلسطینیة.

وتوفى الدبلوماسي والسياسى الإيراني ورجل الدين، ورئيس مكتب رعاية المصالح الإيرانية بالقاهرة الأسبق، حجة الإسلام سيد هادي خسروشاهي ٢٧ فبراير الماضي بعد إصابته بفايروس كورونا في مدينة "قم" جنوب العاصمة الايرانية طهران، وخضوعه للعلاج منذ أيام في إحدى مستشفيات العاصمة طهران.

وتولى خسرو شاهي، رئاسة مكتب رعاية المصالح الإيرانية بالقاهرة لمدة ٤ سنوات في الفترة من ٢٠٠١ وحتى ٢٠٠٤، كما تولى منصب سفير إيران السابق في الفاتيكان ومستشار وزير الخارجية.

المصدر: وكالة اكنا للانباء