14 / 12 / 2018 م      ۲۳ / ۹ / ۱۳۹۷ هـ . ش
الجمعة
ربيع الثاني / 1440 هـ
٦

کل الأخبار

امام جمعة اهل السنة في زاهدان: علماء السنة والشيعة في ايران تربطهم اواصر طيبة جدا

2018-02-15

وصف امام جمعة اهل السنة في زاهدان مولوی عبدالحمید اسماعیل زهي الاواصر بين علماء الدين السنة والشيعة في ايران لاسيما في محافظة سيستان وبلوشستان بالطيبة للغاية.

وعدّ مولوي عبدالحمید اسماعیل زهي، في كلمته بمراسم بدء اعمال الملتقى التاسع والعشرين العلمي والبحثي للمذاهب الاسلامية في زاهدان /جنوب شرق ايران/ يوم الاربعاء، الوحدة في صفوف الامة الاسلامية بالحاجة والضرورة، مشددا على ان الخلافات لا جدوى منها سوى الاذلال والخسران. 

واضاف، ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانية بذلت خطوات طيبة في اقامة الحوار بين الشيعة والسنة وان الوحدة السائدة في البلاد تحولت الى نموذج لسائر الشعوب. 

وفي ذات السياق قال امام جمعة مسجد الخلفاء في مدينة خاش /جنوب شرق/ مولوي عبد الستار حسن زهي، في كلمته خلال الملتقى، ان الوحدة الاسلامية وتشكيل ممثليات قائد الثورة في المحافظات من اهم الانجازات التي حققتها الثورة الاسلامية.

واضاف مولوي عبدالستار حسن زهي ان المسلمين الشيعة والسنة في ايران الاسلامية استطاعوا في ظل القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة والوحدة والتكاتف تحقيق نجاحات قيمة على جميع الصعد.

يشار الى ان الملتقى العلمي البحثي التاسع والعشرين للمذاهب الإسلامية بدأ أعماله أمس الاربعاء في زاهدان بحضور آية الله سيد موسى موسوي، مساعد رئيس مجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية، وممثل قائد الثورة في محافظة سيستان وبلوشستان وإمام الجمعة في زاهدان وعلماء الدين الشيعة والسنة من مختلف محافظات البلاد، المحافظ الاسبق لسيستان وبلوشستان ومساعد المحافظ في الشؤون الامنية وعدد من المسؤولين التنفيذيين وشيوخ القبائل من الشيعة والسنة.

ويستمر الملتقى، بانعقاد اجتماعات لمختلف اللجان، على مدى ثلاثة ايام.

 

المصدر :وكالة فارس