19 / 10 / 2018 م      ۲۷ / ۷ / ۱۳۹۷ هـ . ش
الجمعة
صفر / 1440 هـ
٩

کل الأخبار

تنظيم مؤتمر "تقارب الثقافات في ظلّ القرآن" في قرغيزستان

2018-06-11

قال أکادیمي إیراني في مؤتمر "تقارب الثقافات في ظلّ القرآن" في قرغيزستان إن القرآن الكريم یشید بوحدة المؤمنین بالله قبل وحدة المسلمین.

وبحسب وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) أن الأکادیمي الايراني والمدرس فی جامعة المذاهب الإسلامیة في ایران "یحیی جهانغیری" أشار الی ذلك في کلمته في مؤتمر "تقارب الثقافات في ظلّ القرآن الکریم" في قیرغیزستان.

وتطرق الأستاذ في جامعة المذاهب الإسلامیة في ايران "یحیی جهانغیری"  الی موضوع الوحدة في مقال له تحت عنوان "دور التقارب بین الثقافات المحلیة في خلق السلام العالمي".

وقال ان الله عز و جل أکد وحدة البشریة في الخلق وذلك فی معرض إشارته الی إختلاف البشر فی المظاهر ویؤکد ان سبب هذا الإختلاف هو المعرفة وإن أفضل الناس أتقاهم.

وأشار الى أن الله سبحانه وتعالى يؤكد فی الآیة الـ٦٤ من سورة آل عمران ضرورة الوحدة والتقارب بین الأدیان ویعلن بوضوح ان الوحدة بین المؤمنین في الإیمان بالله عز وجل هي أرقی من الوحدة بین المسلمین.

وأردف جهانغیری قائلاً: ان الإیمان بالله تعالی لیس سبب التوتر والعنف، بل يؤدي الى الوحدة والتقارب، مؤكداً أن شرط النجاح في التقارب الثقافي هو قبول المساواة في الکرامة الانسانية.

 

المصدر:وكالة اكنا/بتصرف