کل الأخبار

تواصل فعاليات مؤتمر الأزهر العالمي لتجديد الفكر الإسلامي

2020-01-28

تواصلت اليوم الثلاثاء ٢٨ يناير ٢٠٢٠ للميلاد، أعمال اليوم الثاني لمؤتمر الأزهر العالمي للتجديد في الفكر الإسلامي، الذي ينظمه الأزهر بحضور نخبة من كبار القيادات والشخصيات السياسية والدينية البارزة على مستوى العالم. 

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، تواصلت اليوم الثلاثاء أعمال اليوم الثاني لمؤتمر الأزهر العالمي للتجديد في الفكر الإسلامي، الذي ينظمه الأزهر الشريف، برعاية الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، بحضور نخبة من كبار القيادات والشخصيات السياسية والدينية البارزة على مستوى العالم، وممثلين من وزارات الأوقاف ودور الإفتاء والمجالس الإسلامية من ٤٦ دولة من دول العالم الإسلامي.

وإحتضن المؤتمر ٣ جلسات اليوم، الأولى عن دور المؤسسات الدولية والدينية والأكاديمية في تجديد الفكر الإسلامي، وشارك فيها الدكتور شوقي علام مفتي مصر، والدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة، والدكتور محمود حمدي زقزوق عضو هيئة كبار العلماء، والسفير عمرو موسى الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية.

وناقشت الجلسة الثانية قضايا التجديد والأمن المجتمعي، وشارك فيها الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشئون الإسلامية والأوقاف بدولة الإمارات، والدكتور محمد السماك الأمين العام للجنة الوطنية الإسلامية المسيحية للحوار، والدكتور الشريف حاتم العوني الأستاذ بكلية أصول الدين بجامعة أم القرى بالسعودية، والدكتور سعيد شبار أستاذ الفكر الإسلامي ومدير مركز دراسات المعرفة والحضارة.

وناقشت الجلسة الثالثة تحديات التجديد، وشارك فيها الدكتور عبد الفضيل القوصي عضو هيئة كبار العلماء، والدكتور أبو بكر دكوري مستشار رئاسة جمهورية بوركينا فاسو للشئون الإسلامية ورئيس المجلس التنفيذي للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، والشيخ محمد صلاح الدين المسناوي الأمين العام للمجلس الإسلامي الأعلى في تونس، والشيخ صلاح مجييف مفتي الشيشان، والدكتورة فاديا كيوان المدير العام لمنظمة المرأة العربية.

ومن المقرر أن يلقي أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف البيان الختامي للمؤتمر، الذي انطلق أمس الاثنين، وتضمن سبع جلسات نقاشية، تركز محاورها على أطر مفاهيم التجديد، وآلياته، وتفكيك المفاهيم المغلوطة، وقضايا المرأة والأسرة، ودور المؤسسات الدولية والدينية والأكاديمية في تجديد الفكر الإسلامي.

وأشاد الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية المصرية، فى كلمته بالجلسة الخامسة من فعاليات اليوم الثانى من مؤتمر الأزهر العالمى للتجديد فى الفكر الإسلامى، صباح الثلاثاء، والتى تأتى بعنوان دور المؤسسات الدولية والدينية والأكاديمية فى تجديد الفكر الإسلامى، بدور المؤسسات الدينية في مصر في مجال تجديد الخطاب الديني و قال إن دار الإفتاء المصرية تلعب دورًا كبيرًا في تفكيك الفكر المتطرف وتجديد الفكر الإسلامي.

وأضاف مفتى مصر أن دار الإفتاء قامت بدورها فى الحفاظ على الثوابت وتجديد الخطاب الدينى والفكر من خلال عقدها لعدد من المؤتمرات العالمية، إضافة إلى رصد وتفنيد الأفكار المتطرفة التى تسعى لهدم الوطن.

 

المصدر: أخبار مصر