20 / 07 / 2019 م      ۲۹ / ۴ / ۱۳۹۸ هـ . ش
السبت
ذي القعدة / 1440 هـ
١٧

کل الأخبار

خلال استقباله آبي شينزو؛ قائد الثورة الإسلامية: ترامب ليس أهلاً لتبادل الرسائل ولن نتفاوض مع امريكا

2019-06-13

 صرح قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي خلال استقباله رئيس الوزراء الياباني آبي شينزو أن ترامب ليس أهلاً لتبادل الرسائل وإيرن لن تتفاوض مع امريكا.

استقبل قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي صباح اليوم رئيس الوزراء الياباني آبي شينزو ضمن زيارة بدأها الأخير أمس إلى العاصمة طهران على رأس وفد رفيع المستوى.

وفي مستهل هذا اللقاء خاطب رئيس الوزراء الياباني قائد الثورة الاسلامية قائلا : أنا أنوي ايصال رسالة الرئيس الامريكي الى جنابكم.

ورد قائد الثورة الاسلامية على رئيس الوزراء الياباني قائلا : نحن ليس لدينا أي شك في حسن نوايا وجدية جنابكم ، ولكن فيما يخص ما تنقلوه عن الرئيس الامريكي فانا لا ارى بأن ترامب أهلا لاتبادل الرسائل معه وليس لدي اي جواب له ولن يكون في المستقبل.

وأكد قائد الثورة الإسلامية أن ايران لا تثق أبداً في امريكا ولديها تجربة سيئة فيما يخص المحادثات السابقة مع امريكا في إطار الاتفاق النووي، وعليه لن تكرر أبداً تجربتها، مردفاً أنه لا يوجد إي أمة حرة عاقلة تقبل التفاوض تحت الضغوطات.

وأضاف آية الله الخامنئي: الامور التي سأتحدث عنها هي في سياق المحادثات مع رئيس الوزراء الياباني، لأننا نعتبر اليابان دولة صديقة، على الرغم من وجود بعض العتاب.

واشار اية الله الخامنئي الى تصريحات رئيس الوزراء الياباني نقلاً عن ترامب بان " امريكا لا تنوي تغيير النظام في ايران" مؤكدا بالقول : "مشكلتنا مع الامريكيين لا تتعلق بمسألة تغيير النظام ، لانهم حتى لو كانوا ينوون القيام بهذا الامر ، فانهم يعجزون عنه ، كما ان رؤساء امريكا السابقين وعلى مدى اربعة عقود بذلوا جهودا حثيثة للنيل من الجمهورية الاسلامية الايرانية ولكنهم فشلوا.

وأضاف قائد الثورة الاسلامية تعليقاً على تصريحات شينزو آبي حول طلب دعوة امريكا للتفاوض حول الموضوع النووي، أن "ايران جلست مع امريكا واوروبا لمدة ٥، ٦ سنوات لمناقشة الملف النووي وفي النهاية توصلت مجموعة ٥+١ إلى توقيع الاتفاق النووي لكن امريكا انسحبت منه"، مردفاً: "بناءاً على هذه المعطيات هل يوجد انسان عاقل يفاوض مرة ثانية من ضرب في عرض الحائط جميع الاتفاقيات؟".

وعن السلاح النووي ومزاعم امريكا أوضح قائد الثورة الإسلامية أن إيران ترفض الاسلحة النووية وتحرم استخدامها في فتوى شرعية، مضيفاً أن ايران لو أرادت صناعة الاسلحة النووية فأن امريكا لن تتمكن من منعها، وعدم سماح امريكا بذلك لا يشكل إي عائق لإيران.

وأكد قائد الثورة الإسلامية أن تجميع الأسلحة النووية بالطبع مخالف للعقل، ولكن امريكا غير مؤهلة للحديث عن مم يحق له امتلاك الاسلحة النووية أو من لا يحق له، فهي تمتلك آلاف الرؤس النووية في مستودعاتها.

وتعليقاً على تصريح رئيس الوزراء الياباني حول استعداد امريكا لمحادثات صادقة مع إيران، صرح آية الله الخامنئي: "لا نصدق كلام امريكا فالمفاوضات الصادقة لا يمكن أن تصدر عن شخص مثل ترامب"، مضيفاً أن "الصدق نادر بين المسؤولين الامريكيين".

وأكد قائد الثورة الإسلامية أن إيران لن تكرر تجربة المفاوضات المريرة التي قامت بها في السنوات الأخيرة مع امريكا. مضيفاً: "أول شخص نكث الاتفاق النووي كان أوباما الذي طلب بنفسه التفاوض مع إيران".

وتعليقاً على تصريح رئيس الوزراء الياباني عن فرص التطور التي قد تتحيها المفاوضات مع امريكا، صرح قائد الثورة الإٍسلامية أن إيران دون المفاوضات مع امريكا ومع وجود العقوبات تمضي قدماً في مسير تطورها.

ورحب قائد الثورة الإسلامية بتعزيز العلاقات مع اليابان كدولة آسيوية قوية.

المصدر: وكالة مهر