19 / 08 / 2018 م      ۲۸ / ٥ / ۱۳۹۷ هـ . ش
الأحد
ذي الحجة / 1439 هـ
٧

کل الأخبار

شيخ الأزهر: الإسلام ساد العالم بالقرآن وقيمه وأخلاقه

2018-06-13

أكد أحمد الطيب خلال كلمته في احتفالية مصر بليلة القدر أن الإسلام ساد العالم بالقرآن الكريم وقيمه وأخلاقه، وأن القرآن هو الكتاب الإلهي الذي شكل حصن الأمة ودرعها الذي حماها عبر القرون.

وبحسب وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، أكد الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، على أن من ثمرات الحداثة المرة، البيان الذى صدر بعنوان "المسيرة البيضاء بأوروبا"، بعد مقتل سيدة مسنة يهودية أوروبية، فى فرنسا، مشيرًا أنه لا يمكن التغاضي عن عبارة وردت فى البيان تطالب السلطات الإسلامية، بأن تعلن أن آيات القرآن التي تعلن قتل اليهود والمسيحيين وغير المسلمين، عفا عليها الزمان، كما كان حال العبارات المتناقضة في الأنجيل، ومعاداة السامية التي تتبناها الكنيسة الكاثوليكية.
 
وأضاف شيخ الأزهر، خلال كلمته في احتفالية وزارة الأوقاف بليلة القدر، بحضور الرئيس المصري: "الجرأة على معتقدات الآخرين، أقوى أسباب الإرهاب، ويحزنني ألا ينتبه قائلو هذا الكلام، كم الحقد والكراهية الذي يتركه كلامهم في قلوب أكثر من مليار ممن يؤمنون بالكتاب".
 
وتابع الطيب: "ما نقوله إزاء البيان، لا توجد آية واحدة في القرآن تدعو لقتل اليهود والنصارى، وليس فى هذا الكتاب مكان لهذه القسوة الوحشية"، متسائلا: ولماذا يأمر القرآن بقتل النصارى واليهود، وأي شئ يدعوه لذلك، هل لإجبارهم على الإسلام، وكيف يقول عاقل لذلك، وماذا عن الآية، لا إكراه في الدين؟".
 
وكرم رئيس الجمهورية خلال الاحتفال عشرة من حفظة القرآن الكريم من مصر والخارج، بينهم تسعة من أوائل المسابقة العالمية للقرآن الكريم التى نظمتها وزارة الأوقاف خلال شهر مارس الماضى، والعاشر هو الفائز الأول فى المسابقة المحلية لحفظة القرآن الكريم من ذوى الاحتياجات الخاصة، فى إطار اهتمام الدولة بهذه الفئة، وذلك بمنحهم شهادات التقدير والجوائز المالية.             
 
وشارك فى الاحتفال، الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، ومفتى مصر، الدكتور شوقى علام، ووزير الأوقاف المصري، الدكتور محمد مختار جمعة، والوزراء وسفراء بعض الدول الإسلامية والعربية بالقاهرة، ولفيف من علماء وقيادات الأزهر والأوقاف.

 

المصدر:وكالة اكنا