19 / 01 / 2020 م      ۲۹ / ۱۰ / ۱۳۹۸ هـ . ش
الأحد
جمادی الاول / 1441 هـ
٢٣

کل الأخبار

عالم دين روسي في حديث لـ"إکنا": التفسیر الخاطئ من الجهاد من أهم تحدیات العالم الإسلامي

2019-11-27

أشار مفتي الدائرة المرکزیة لمسلمي محافظة "فولغوغراد" الروسیة إلی أن الجهاد لا یعني مقاتلة المسلمة لمسلم آخر، مؤكداً أن التفسیر الخاطئ لمفهوم الجهاد من أهم تحدیات العالم الإسلامي.

وأشار الی ذلك، رجل الدین السنی ومفتي الدائرة المرکزیة للمسلمین في محافظة "فولغوغراد" الروسیة، "الشیخ کفاء محمد بطان" إن المسلمین علیهم معرفة عدوهم الحقیقی بوعی وصحوة ثم القیام بجهاد ضده.

وأضاف أن الجهاد الحقیقی لا یعني حرب المسلم ضد المسلم مبیناً أن ما یحدث في سوریا ولیبیا ودول أخری لیس جهاداً إنما هي مشاکل مصدرها العنصریة والتفاسیر الخاطئة من الجهاد.

وتطرق الشیخ کفاء محمد بطان الی خطط الأعداء لتفریق المسلمین، قائلاً: ان هناك الکثیر یقوم به العدو لإشغال المسلمین عن عدوهم الحقیقی ولهذا نری الفرقة والتشرذم بین المسلمین.

وأردف رجل الدین الروسی قائلاً: إن مقدسات المسلمین تنتهك فی کل یوم فی القدس الشریف وفی فلسطین المحتلة.

وأکد أن القضیة الفلسطینیة یجب أن تکون أهم وأبرز قضایا المسلمین وإن الأمة الإسلامیة یجب أن لا تسمح للإحتلال بذلك وإن مهمتها الأولی هی إزالة الکیان الصهیونی.

وحول النشاطات القرآنیة في روسیا، قال الشیخ کفاء محمد بطان: إن روسیا فیها مساجد ومراکز دینیة ومراکز تعلیمیة لحفظ القرآن الکریم تحظی بإقبال إسلامی کبیر کما أن هناك مسابقات دولیة للقرآن الکریم تقام سنویاً فی روسیا.

وشرح مفهوم الوحدة الإسلامیة قائلاً: إن الوحدة تعني صمود المسلمین بجمیع مذاهبهم أمام عدوهم الحقیقی وأیضاً علی الأمة الإسلامیة التمسك بالوحدة لتجاوز الفتن والتعصبات الفکریة والدینیة.

المصدر: وكالة الانباء الاقرانية