17 / 10 / 2019 م      ۲٥ / ۷ / ۱۳۹۸ هـ . ش
الخميس
صفر / 1441 هـ
١٨

کل الأخبار

قائد الثورة يستقبل كبار مسؤولي ايران والسلك الدبلوماسي

2019-04-03

بمناسبة حلول ذكرى المبعث النبوي الشريف استقبل قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي قبيل ظهر اليوم كبار مسؤولي البلاد والسلك الدبلوماسي المعتمد لدى طهران.

وجاء في كلمة سماحة القائد: ان شعبنا العزیز، یعاني من أضرار الفیضانات والإصابات والخسائر، ونأمل أن یتمكن المسؤولون المحترمون وبدعم شعبي كبیر، من إزالة الأعباء الثقیلة لهذا الحادث عن كواهل أبناء الشعب الإیراني، وأن یمن الباري تعالى بفضله على شعبنا في هذا الیوم الشریف، بما یسر قلوبهم.

وصرح سماحته: بفضل الله وحمده كانت الجهود الشعبیة في هذا الشأن جیدة جدا؛ ولیست هذه هي المرة الأولى؛ بل في ظروف جمیع الكوارث الطبیعیة، ینزل الشعب الإیراني وبجمیع قواه الى الساحة وإن روح التضامن التعبویة لدى أبناء الشعب هذه استثنائیة؛ وهذا ما یشد على ید الحكومة أیضا.

وأضاف، ان أبناء الشعب والمسؤولین تمكنوا من القیام بالمهام الأولیة، بفضل التكاتف ووحدة الكلمة؛ طبعا مازال یوجد هنالك الكثیر من الأعمال التي لم یتم إنجازها بعد.

ودعا سماحة قائد الثورة أبناء الشعب لمواصلة تعاونهم مع المسؤولین؛ مؤكدا ان هذا التعاون 'یحل الكثیر من العقد والمشاكل حقا، مشيرا الى أن البعثة النبوية الشريفة هي اشمل واخلد البعثات والثورة الاسلامية في ايران امتداد لها.

واكد آية الله خامنئي إن الشعب الايراني لم يستسلم في مواجهة اعداء الانسانية وقاوم وثبت وصمد بفضل اتباعه لتعاليم رسول الله (ص)، كما حذر من محاولات الإعداء تغير نتيجة النصر، إذا شاب التصدي التقصير وعدم المواكبة والتخلي عن الصدق وترك الجهاد في سبيل الله، وقال اذا واصل الشعب الايراني حركته على هذا المنوال الذي يطويه فإنه ولا ريب سيدحر اعداءه اميركا واذنابها وسينتصر، لأن المواجهة التي يخوضها في الواقعت مواجهة بين التوحيد والطاغوت، وهي أمر لا مفر منه، مشددا على ان الله تعالى كتب النصر لجبهة الحق.

على صعيد آخر قال قائد الثورة الاسلامية ان اميركا وعملاءها من امثال آل سعود لا يقبلون بأقل من ايقافنا عن التحرك في مسار التوحيد، وليس صحيحا ان يقال (لا تختلقوا الاعداء) لأن جبهة الطاغوت تعارض الحركة التوحيدية في الاساس والهوية، وإن سبب العداء لنظام الجمهورية الاسلامية هو النهج المعادي من جانب جبهة الطاغوت لجبهة التوحيد.

كما اعتبر سماحته تصدي المجاهدين الفلسطينيين وحزب الله ودفاع الشعب الايراني لثماني سنوات مصداق بارز للجهاد في سبيل الله، وأن اعتداءات الكيان الصهيوني على مدى السنين المتمادية انموذج بارز للحروب التي يشعلها الطغاة.

المصدر: العالم