14 / 10 / 2019 م      ۲۲ / ۷ / ۱۳۹۸ هـ . ش
الاثنين
صفر / 1441 هـ
١٥

کل الأخبار

مراقد الائمة الاطهار (ع) تعزز الاواصر المشتركة بين الشعبين الايراني والعراقي

2019-06-30

عدّ سادن الروضة الرضوية المقدسة في ايران احمد مروي مراقد الائمة الاطهار (ع) بأنها تعزز من اواصر الاخوة المشتركة بين الشعبين الايراني والعراقي.

وقال مروي، في تصريح أدلى به خلال لقائه سادن العتبة العسكرية المقدسة في العراق، إن خدمة الزائرين الكرام لاتنحصر في الخدمات المادية فقط بل نضطلع بأعباء رسالة كبيرة تتمثل في الارتقاء بالمستوى المعرفي والديني للزائرين الكرام. 

واضاف: إنه الى جانب التسهيلات الخاصة لخدمة الزائرين نقدم برامج ثقافية ترمي للارتقاء المعرفي للزوار الكرام.

وتابع: إنه تم تخصيص رواق وصحن في العتبة الرضوية المقدسة للزوار العرب حيث يفد عشرات آلاف الزائرين غير الايرانيين ومعظمهم من العراق وبلدان عربية اخرى لزيارة ضريح الامام علي بن موسى الرضا عليه السلام سنوياً.

واشار الى مخططات ودسائس الاعداء في تأجيج النزاع بين ايران والعراق باعتبارهما بلدين كبيرين وقويين في العالم الاسلامي حيث أن الاعداء دفعوا نظام صدام البائد لشن هجوم عسكري على ايران بهدف تدمير أواصر الصداقة بين الشعبين.

ولفت الى فتنة تنظيم داعش الارهابي في العراق، موضحاً: أن هذه الفتنة قامت بدعم وحماية اميركا والانظمة الرجعية في المنطقة ماأدى الى خسائر كبيرة في العراق حيث قدم الشعب الايراني التضحيات الى جانب اشقائهم العراقيين.

ونوه الى تصريح قائد الثورة حول اعتباره كرامة واستقلال العراق وشموخه يكافئ كرامة واستقلال ايران وشموخها، معربا عن أمله بتمتين أواصر الاخوة والمحبة والمودة بين الشعبين الايراني والعراقي باستمرار.

المصدر: وكالة فارس للانباء