20 / 08 / 2019 م      ۲۹ / ٥ / ۱۳۹۸ هـ . ش
الثلاثاء
ذي الحجة / 1440 هـ
١٨

کل الأخبار

مقام السيدة الزهراء عليها السلام يوم القيامة

2017-03-01

يوافق الثالث من شهر جمادى الآخرة الذكرى الأليمة لاستشهاد بضعة النبي(ص) وزوجة الوصي(ع) السيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها، وبهذه المناسبة نسلط الضوء على بعض ما ورد في حقها، والذي يكشف  عن مقامها يوم القيامة.

 

روى الحاكم النيسابوري باسناده عن حذيفة، قال: «قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: نزل ملك من السماء فاستأذن الله أن يسلم عليّ لم ينزل قبلها فبشرني أن فاطمة سيدة نساء أهل الجنة».

وعن علي، قال: «أخبرني رسول الله أنّ أول من يدخل الجنة أنا وفاطمة والحسن والحسين، قلت: يا رسول الله، فمحبّونا؟ قال: من ورائكم»(١).

 

وعن عبدالله بن مسعود، قال: «قال رسول الله: ان فاطمة أحصنت فرجها، فحرّم الله ذرّيتها على النار».

وروى باسناده عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: «تبعث الأنبياء يوم القيامة على الدواب، ليوافوا بالمؤمنين من قومهم المحشر، ويبعث صالح على ناقته، وابعث على البراق، خطوها عند اقصى طرفها وتبعث فاطمة أمامي».

وروى باسناده عن علي عليه السّلام، قال: «سمعت النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول: إذا كان يوم القيامة نادى مناد من وراء الحجاب: يا أهل الجمع غضّوا أبصاركم عن فاطمة بنت محمّد صلّى الله عليه وآله وسلّم حتى تمر»(۲).

وروى باسناده عن أبي جحيفة عن علي، قال النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم: «إذا كان يوم القيامة، قيل: يا أهل الجمع غضّوا أبصاركم حتى تمر فاطمة بنت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم فتمر وعليها ريطتان خضراوان»(۳).

روى القندوزي عن أبي هريرة رفعه: «أوّل من يدخل الجنة فاطمة بنت محمّد، مثلها في هذه الأمة مثل مريم بنت عمران في بني اسرائيل».

وعن علي: «تحشر ابنتي فاطمة يوم القيامة ومعها ثياب مصبوغة بالدماء تتعلق بقائمة من قوائم العرش تقول: يا حكم احكم بيني وبين من قتل ولدي فيحكم الله لا بنتي وربّ الكعبة».

وعنه أيضاً: «إذا كان يوم القيامة، نادى مناد من بطنان العرش: يا أهل القيامة اغمضوا أبصاركم لتجوز فاطمة بنت محمّد مع قميص مخضوب بدم الحسين،فتحتوي على ساق العرش فتقول: أنت الجبار العدل، اقض بيني وبين من قتل ولدي، فيقضي الله لبنتي ورب الكعبة ثم تقول: اللهم اشفعني فيمن بكى على مصيبته فيشفعها الله فيهم»(۴).

وروى الشبلنجي باسناده عن عائشة انها قالت لفاطمة رضي الله عنها: «ألا أبشرك اني سمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول: سيّدات نساء أهل الجنة أربع، مريم بنت عمران، وفاطمة بنت محمّد وخديجة بنت خويلد، واسية بنت مزاحم امرأة فرعون»(۵).

وروى الخوارزمي باسناده عن أبي هريرة: «ان النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال: أوّل شخص يدخل الجنة فاطمة مثلها في هذه الأمة كمثل مريم بنت عمران في بني اسرائيل»(۶).

وروى ابن حجر عن أبي هريرة قال: «قال رسول الله: أول شخص يدخل الجنة فاطمة».

وعن علي: «إذا كان يوم القيامة، نادى مناد: يا أهل الجمع غضّوا ابصاركم عن فاطمة حتى تمر على الصراط إلى الجنة»(۷).

وروى ابن حجر المكي عن أبي أيوب: «ان النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال: إذا كان يوم القيامة، نادى مناد من بطنان العرش، يا أهل الجمع، نكسوا رؤوسكم وغضوا ابصاركم حتى تمرّ فاطمة بنت محمّد على الصراط فتمر مع سبعين ألف جارية من الحور العين كمر البرق».

وعن أبي هريرة: «ان النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال: إذا كان يوم القيامة ينادي مناد من بطنان العرش: أيها الناس، غضوا أبصاركم حتى تجوز فاطمة إلى الجنة»(۸).

روى الزرندي عن أبي أيوب الأنصاري قال: «قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: إذا كان يوم القيامة، جمع الله الأولين والآخرين في صعيد واحد، ثم نادى مناد من بطون العرش: ان الجليل جل جلاله يقول: نكسوا رؤسكم وغضوا أبصاركم فان هذه فاطمة بنت محمّد، تريد أن تمر على الصراط».

وروى عن أبي سعيد في حديثه عن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم: «انه مر في السماء السابعة، قال: فرايت فيها لمريم ولأم موسى ولآسية امرأة فرعون ولخديجة بنت خويلد قصوراً من الياقوت، ولفاطمة بنت محمّد صلّى الله عليه وآله وسلّم سبعين قصراً من مرجان أحمر مكلّلا باللؤلؤ، أبوابها وتكياتها أو قال: وتكاياها واسرتها من عود واحد»(۹).

وروى الخطيب باسناده عن عائشة، قالت: «قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: إذا كان يوم القيامة نادى مناد: يا معشر الخلائق طأطؤا رؤوسكم حتى تجوز فاطمة بنت محمّد صلّى الله عليه وآله وسلّم(۱۰) وفي رواية أخرى عنها: حتى تمر فاطمة بنت محمّد»(۱۱).

وروى ابن حجر باسناده عن سويد بن عمر قال: «قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: حوضي اشرب منه يوم القيامة ومن اتبعني من الأنبياء، ويبعث الله ناقة ثمود لصالح فيحلبها فيشربها والذين آمنوا معه حتى يوافي بها المواقف ولها رغاء وابنتي فاطمة على العضباء، وأنا على البراق»(۱۲).

ـــــــــــــــــــــــــــ

(١) المستدرك على الصحيحين ج٣ ص١٥١.

(۲) المستدرك على الصحيحين ج٣ ص١٥٢ و ١٥٣.

(۳) المستدرك على الصحيحين ج٣ ص١٦١ ورواه الهيثمي في مجمع الزوائد ج٩ ص٢١٢. ورواه البدخشي في مفتاح النجاء ص١٥٣.

(۴) ينابيع المودة ص٢٦٠.

(۵) نور الأبصار ص٥٢.

(۶) مقتل الحسين ج١ ص٧٦.

(۷) لسان الميزان ج٤ ص١٦ رقم ٣٤ وج٣ ص٢٣٧ رقم ١٠٥٢.

(۸) الصواعق المحرقة ص١١٣، وروى الأول في مقتل الحسين ج١ ص٥٥ وروى الثاني ابن حجر في لسان الميزان ج٢ ص٣١٤ والحضرمي في وسيلة المآل ص١٧٧.

(۹) نظم درر السمطين ص١٨٢ و١٨٣ وروى الاول سبط ابن الجوزي في تذكرة الخواص ص٣١٠ عن ابن عباس.

(۱۰) ورواه البدخشي في مفتاح النجاء ص١٥٣.

(۱۱) تاريخ بغداد ج٨ ص١٤١ و١٤٢.

(۱۲) لسان الميزان ج٤ ص٥١ وذكرها الدميري في حياة الحيوان ج١ ص١١٧، مادة البراق.

   

المصدر: كتاب قادتنا كيف نعرفهم (الجزء الثالث)