14 / 12 / 2018 م      ۲۳ / ۹ / ۱۳۹۷ هـ . ش
الجمعة
ربيع الثاني / 1440 هـ
٦

کل الأخبار

منهاج الإمام الرضا "عليه السلام" في التعاطي مع علوم أهل البيت (ع)

2017-08-03

إنَّ للعلم طلاباً في كل مكان، وكذا الحال بالنسبة للقول الحسن والمعرفة النيرة، قال الإمام علي بن موسى الرضا (ع): " رَحِمَ اللَّهُ مَنْ أَحْيَى أَمْرَنا " أي رحم الله من أحيى ما أتينا به، يقول الراوي: " فقلت: وكيف يُحيي أمركم" والموضوع الذي هو محط اهتمامكم؟ قال" يَتَعَلَّمُ عُلُومَنَا وَيُعَلِّمَها النَّاس"، فليتعلم علومنا وليتلق معارف أهل البيت (ع) وليعلمها للناس ولينقلها إلى القلوب المشتاقة والعقول المفتشة عن الحقيقة، " فَإنَّ النَّاسَ لَوْ عَلِمُوا مَحاسِنَ كَلَامِنا لَاتَّبَعُونا ".

 

فليس من الضروري أبداً لنشر معارف أهل البيت (ع) أن تطرقوا هذا الباب أو ذاك، وليس من الحاجة على الإطلاق إساءة الأدب والنيل من هذا وذاك، بل يكفي أن نتلقى معارف أهل البيت (ع) بشكل صحيح ثم نعلمها للآخرين، فإن هذه المعارف التوحيدية، وعلوم معرفة الإنسان والمعارف الشاملة لكل شؤون حياة البشر هي بحد ذاتها جذابة، فهي تستهوي القلوب وتجعلها تسير على خطى الأئمة (ع). 

 

الإمام الخامنئي "دام ظله"