17 / 11 / 2018 م      ۲٦ / ۸ / ۱۳۹۷ هـ . ش
السبت
ربيع الأول / 1440 هـ
٩

کل الأخبار

وزير الأوقاف المصري يؤكد أهمية تجديد الفتوى مراعاة للمتغيرات الزمانية والمكانية

2018-10-16

أكد وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، الحاجة الماسة لإحلال مناهج التفكير محل مناهج الحفظ والتلقين وإحياء المناهج العقلية والعلمية في مختلف المستجدات في ضوء مقاصد التشريع، مشيرا إلى أن التجديد في الفتوى أمر حتمى لا غنى عنه لمراعاة المتغيرات الزمنية والمكانية والعرف والعادة.

وقال الدكتور جمعة، في كلمته التي ألقاها نيابة عن رئيس الوزراء خلال افتتاح أعمال المؤتمر العالمي للإفتاء حول التجديد، اليوم الثلاثاء، إنه من الصعب إلباس الثابت ثوب المتغير، واصفا ذلك بأنه «هدم لثوابت الدين»، فضلا عن ضرورة عدم التخلف عن ركب الحضارة والحياة بإلباس المتغير ثوب الثابت.

وشدد على ضرورة مراعاة الظروف المعيشية عند الإفتاء، خاصة فيما يتعلق بالقضايا الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية، مطالبا بإعمال العقل ومراعاة الزمان والمكان في مجال الإفتاء.

وأشار إلى أهمية موضوعات المؤتمر، خاصة فيما يتعلق بالقضايا الاقتصادية والطبية، التي تمس حياة الناس مع مراعاة الثوابت والمتغيرات.

وأعلن وزير الأوقاف استعداد الوزارة لاستقبال أي عدد من الأئمة من مختلف دول العالم في دورات تدريبية مجانية في إطار دور مصر الريادى وخدمة للإنسانية، موضحا أن الوزارة ستضع نتائج المؤتمر ضمن برامجها التدريبية والتأهيلية في أكاديمية الأوقاف، والمقرر افتتاحها قريبا، لتدريب وتثقيف الأئمة.