کل الأخبار

آية الله جوادي الآملي: المعرفة بـ«ولاية الفقيه» موهبة حقيقة تتجلی في دراسة علم الفقه

2020-01-24

قال المرجع الديني، آية الله جوادي الآملي: معرفة العالم بولاية الفقيه كمادة فقهية محورية، نتيجة الموهبة الحقيقة التی تتجلی عند دراسة علم الفقه.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان المرجع الديني آية الله جوادي الآملي، خلال القاء درسه الخارج وصف معرفة العالم بولاية الفقيه كمادة فقهية محورية، نتيجة الموهبة الحقيقة التی تتجلی عند دراسة علم الفقه يمكن الحصول عليها فان الولي الفقيه هو المسؤول عن تنفيذ الحدود والاحكام الشرعية واجرائها في عصر غيبة الامام صاحب العصر والزمان.

والى ذلك صرح آية الله جوادي الآملي بانه ينبغي على الانسان ان يكون مدققا في اقواله وباحثا عن معتقداته حتى لا يضل عن طريق الحق ويبتعد عن الهمجية في الاخلاق والسلوك.

وبين المرجع الديني آية الله جوادي الآملي انه من يسلك الجادة الصحيحة يحصل على ضالته منوها في الوقت ذاته الى ان الانسان یمکنه الحصول على منزلة الهية رفيعة من خلال الایمان والعمل الصالح.

ان الشيعة الإمامية تعتقد ان النبي صلى الله عليه وسلم قد عين علياً للإمامة بالاسم والنص المباشر، وإن هذه الإمامة تستمر كذلك في ابنيه الحسن والحسين علیهما السلام وتتسلسل بشكل وراثي عمودي في ذرية الحسين بحیث كل إمام يوصي لمن بعده إلى أن تبلغ الإمام الثاني عشر المهدي الغائب المنتظر. فجوهر النظرية الإمامية يعتمد على القول بعدم جواز خلو الأرض من قائم لله بالحجة (الإمام)، ويجب أن يكون معصوما او نائبه الولي الفقيه كمشرع ومبلغ يقوم بالعمل بحدود الله واحكام الشريعة الاسلامية

المصدر : وكالة رسا للانباء